صحوة الشباب

منتدى يناقش كل ما يهتم به الشباب
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عرض نص للصف الأول الإعدادى من كتاب " الأفضل "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عمورة



عدد المساهمات : 3
نقاط : 9
تاريخ التسجيل : 08/09/2009

مُساهمةموضوع: عرض نص للصف الأول الإعدادى من كتاب " الأفضل "   السبت سبتمبر 12, 2009 2:10 pm

وطني


للشاعر أحمد محمد الصديق

التعريف بالشاعر :

ولد في شفا عمرو على مقربة من عكا بفلسطين سنة 1941م. درس بفلسطين ، ونال شهادة الليسانس عام 1970م من جامعة أم درمان الإسلامية في السودان ، وحصل على الماجستير في الشريعة الإسلامية من جامعة الأزهر الشريف، كما حصل على الدبلوم العام في التربية بجامعة قطر. عمل في قطر مدرساً لمدة ثماني سنوات ، ثم انتقل للعمل بوزارة الأوقاف والشئون الإسلامية .ومن دواوينه الشعرية المتعددة : نداء الحق، والإيمان والتحدي، وقصائد إلى الفتاة المسلمة، وجراح وكلمات، وهكذا يقول الحجر ، وقادمون مع الفجر، وأناشيد للصحوة الإسلامية، وأناشيد للطفل المسلم، وطيور الجنة، ويا سراييفو الحبيبة، وملحمة الشيشان .



بين يدي النص

حب الأوطان والانتماء إليها طبيعة فطرية في قلب كل إنسان ، والشاعر في هذه القصيدة يدعو لوطنه بالسلامة من كل مكروه ، وبالنجاة من كل محنة ، ويأمل أن يرى وطنه منبع العلم ، ومقر السكن والأمن والألفة والذكريات الطيبة على مر العصور .
-

1. وَقَاكَ الله ُيَا وَطَنِـــي مِنَ الآفَاتِ وَالْمِحَــنِ
2. وَصَانَكَ يَا حِمَــى الإسْـــلامِ مِنْ شَـرٍّ وَمِنْ فِتَنِ
3. فِدَاؤُكَ مُهْجَتِي أَبَــدًا وَلَسْتُ أَمُنُّ بِالثَّمَــنِ
4. سَأَبْنِي مَجْدَكَ الْعَــالِي قَوِيمِ النَّهْجِ وَالسُّنَــنِ
5. أُحِبُّكَ سَيِّدًا حُـــرًّا عَظِيمَ الشَّأْنِ يَا وَطَنِـي
6. فَفِيكَ أَوَاصِرُ الْقُــرْبَى وَطِيبُ الأُنْسِ وَالسَّكَنِ
7. وَفِيكَ رَوَائعُ الذِّكْـرَى تُسَطِّرُهَا يَـدُ الزَّمَـنِ
8. وَفِيكَ الدَّينُ والتَّقْـوَى وَنُورُ الْعِلْمِ وَالْفِطَــنِ
9. وَظِلُّكَ مَوْئِلِي الْغَـالِي وَمَهْوَى الرُّوحِ وَالْبَدَنِ
تحليل النص
1- دعاء الشاعر لوطنه
وَقَاكَ الله ُيَا وَطَنِـــي مِنَ الآفَاتِ وَالْمِحَــنِ
وَصَانَكَ يَا حِمَــى الإسْـــلامِ مِنْ شَــرٍّ وَمِنْ فِتَنِ
فِدَاؤُكَ مُهْجَتِي أَبَــدًا وَلَسْتُ أَمُنُّ بِالثَّمَــنِ
معاني المفردات والتراكيب
1. وَقَاكَ : حماك ، وحفظك ، وصانك ، والمضاد ضيَّعك . وَطَنِي : بلدي والجمع أوطان . الآفَاتِ : الفقر أو القحط أو المرض والمفرد الآفة .َ الْمِحَنِ : البلاء والشدة والمفرد المحنة .
2. َصَانَكَ : حفظك . حِمَى الإسلام : الموضع الذي يحمى فيه الإسلام . شَرٍّ : السوء والفساد والجمع شرور . فِتَنِ : ابتلاءات ومصائب والمفرد فتنة .
3. فِدَاؤُكَ : الفداء : التضحية . مُهْجَتِي : روحي والجمع مُهج . أَبَدًا : دائما . أَمُنُّ : أفخر عليك بتضحيتي . ِالثَّمَــنِ : الأجر ، والجمع أثمان .
الشرح
1. حفظك الله يا وطني من كل الشرور والمصائب .
2. وصانك من كل شر وبلية فأنت ملاذ الإسلام وحاميه .
3. وأنا أفديك بروحي وأعتبرها رخيصة في سبيلك .
من مواطن الجمال

وَقَاكَ الله ، وَصَانَكَ : تعبير فيه دعاء للوطن بحفظ الله له ، ويوحي بشدة حب الوطن والإحساس بقيمته.
الآفات والمحن : جاءت الكلمتان في صورة الجمع للكثرة ، والعطف بالواو يفيد التوكيد.
يَا وَطَنِي ، يَا حِمَى الإسْلامِ : نداء يفيد التعظيم ، والإضافة تفيد التخصيص.
شر ، وفتن : جاءتا نكرتين ؛ لتفيدا العموم.
فِدَاؤُكَ مُهْجَتِي أَبَدًا : تعبير يوحي بشدة الحب للوطن ، وكلمة (أبدًا) توحي باستمرار التضحية والفداء.
وَلَسْتُ أَمُنُّ بِالثَّمَنِ : تعبير يوحي بحق الوطن على الوطنيين ، ويبين أن عطاءهم لأوطانـهم فرض واجب وليس منًّا أو افتخارا .
سؤال وجواب
س- ماذا تعرف عن قائل النص ؟
ج- الشاعر الفلسطيني " محمد أحمد الصديق ".
س- بم يدعو الشاعر لوطنه ؟ ولماذا ؟
ج- بأن يحميه الله من الفقر والشدائد والأعداء ؛ لأنه حامي الإسلام.
س- بم يفديه الشاعر ؟
ج- بروحه التي يبذلها رخيصة دون فخر بهذه التضحية.
2- سأعمل على رفع شأنك يا وطني
سَأَبْنِي مَجْدَكَ الْعَــالِي قَوِيمِ النَّهْجِ وَالسُّنَــنِ
أُحِبُّكَ سَيِّدًا حُـــرًّا عَظِيمَ الشَّأْنِ يَا وَطَنِـي
معاني المفردات والتراكيب
4. مَجْدَكَ : المجد : النبل والشرف ، والجمع أمجاد . الْعَالِي : المراد العظيم القدر . قَوِيمِ: معتدل ، والمضاد معوج. النَّهْجِ: الطريق المستقيم والجمع النُهُوج والنُهُج والنَهْجَات . السُّنَنِ : الطرق والمفرد السنة .
5. سَيِّدًا : ملكا والجمع سادة وسيائد ، والمضاد عبدًا. حُرًّا :متحررا من الأعداء والجمع أحرار ، والمضاد مقيدًا سجينًا. عَظِيمَ : فخم كبير والجمع عظماء وعِظام . الشَّأْنِ : المنزلة والقدر والجمع شئون .
الشرح
4. سأبذل كل ما أستطيع من جهد حتى أرفع شأنك عاليا .
5. فأنا أحب أن أراك حرا ، قرارك بيدك ، عظيم القدر بين الأمم .
من مواطن الجمال

سَأَبْنِي مَجْدَكَ الْعَالِي : تصوير جميل صور مجد الوطن ببناء يبنى ، ووصفه بالعالي يدل على عظمته.
قويم النهج والسنن : تعبير يؤكد شدة الاعتدال ، وجاءت ( السنن ) جمعا للكثرة.
أُحِبُّكَ سَيِّدًا حُرًّا عَظِيمَ الشَّأْنِ يَا وَطَنِـي : تصوير جميل تخيل الوطن شخصا حرًّا يتحكم في مصيره ، يعظمه الجميع ، ويناديه بإضافته إلى ياء المتكلم (يا وطني) ليوحي بشدة الاعتزاز بالوطن والارتباط به.
سؤال وجواب
س- ما الذي يقدمه الشاعر لوطنه ؟
ج- يبني مجده العالي.
س- بم يتصف هذا البناء ؟
ج- بالاستقامة والاعتدال.
س- كيف يحب الشاعر وطنه ؟
ج- يحبه عظيمًا محررًا ، له شأن رفيع بين الأمم.
3- مظاهر أفضال الوطن
فَفِيكَ أَوَاصِرُ الْقُــرْبَى وَطِيبُ الأُنْسِ وَالسَّكَنِ
وَفِيكَ رَوَائعُ الذِّكْـرَى تُسَطِّرُهَا يَـدُ الزَّمَـنِ
وَفِيكَ الدَّينُ والتَّقْـوَى وَنُورُ الْعِلْمِ وَالْفِطَــنِ
وَظِلُّكَ مَوْئِلِي الْغَـالِي وَمَهْوَى الرُّوحِ وَالْبَدَنِ
معاني المفردات والتراكيب
6. أَوَاصِرُ : روابط والمفرد آصرة . الْقُرْبَى : القرابة . وَطِيبُ : أفضل والجمع أطياب وطيوب . الأُنْسِ : الملاطفة والمضاد الوحشة . السَّكَنِ : المسكن وكل ما يسكن إليه كالزوجة ومن معانيها البركة والرحمة والقُوت والجمع أسكان .
7. رَوَائعُ : ما جاوز الحد في الروعة ، والمفرد رائعة . الذِّكْـرَى : التاريخ ، والجمع الذكريات . تُسَطِّرُهَا : تكتبها . الزَّمنِ : الوقت والجمع أزمان وأزمنة.
8. الدَّينُ : ما يعتقده الإنسان ، والجمع الأديان. التَّقْوَى : العمل الصالح. الْفِطَنِ : الذكاء والنباهة ، والمفرد الفطنة.
9. مَوْئِلِي : مرجعي وملجئي والجمع موائل . مَهْوَى : المكان المحبوب تهوي له النفس ، والجمع مَهاوٍ. الْبَدَنِ : الجسم والجمع أبدان .
الشرح
6. فأنت وطني الذي يضم أحبابي فأسعد بـهم وبسكني فيك .
7. وفيك الذكريات الطيبة التي تبقى على مر الزمان .
8. وفيك من المعارف والعلوم والآداب ما يجعلنا أتقياء متمسكين بالدين .
9. فأنت مطلبي دائما وفيك تتحقق سعادة الروح والجسم .
من مواطن الجمال

فَفِيكَ أَوَاصِرُ الْقُــرْبَى : تعبير مؤكد بالتقديم والتأخير حيث قدم الخبر شبه الجملة (فيك ) على المبتدأ المعرفة (أَوَاصِرُ الْقُــرْبَى) وذلك للتخصيص والتوكيد.
وَطِيبُ الأُنْسِ وَالسَّكَنِ : تعبير يوحي بتنوع السعادة في الوطن .
وَفِيكَ رَوَائعُ الذِّكْـرَى : تكرار العطف بالواو يدل على تعدد مظاهر الاعتزاز بالوطن.
تُسَطِّرُهَا يَـدُ الزَّمَنِ : تصوير جميل يتخيل الزمن إنسانًا يكتب بيده روائع الذكريات التي عاشها الشاعر في وطنه ، مما يدل على خلودها.
فِيكَ الدَّينُ والتَّقْـوَى : تعبير مؤكد بالتقديم والتأخير ، وذلك للتخصيص والتوكيد.
نُورُ الْعِلْمِ : تصوير جميل حيث تخيل العلم نورًا يهدي صاحبه ، وفيه بيان لأثر العلم الذي شاع في وطنه.
الدَّينُ والتَّقْوَى وَنُورُ الْعِلْمِ وَالْفِطَنِ : تكرار العطف يوحي بتنوع مظاهر الفضل وتعددها في الوطن.
وَظِلُّكَ مَوْئِلِي الْغَالِي : (الظل) يدل على الأمان ، والتعبير يوحي بقيمة الوطن وفضله على الشاعر.
وَمَهْوَى الرُّوحِ وَالْبَدَنِ : تعبير جميل يوحي بأثر الوطن على روح الشاعر وجسده ، وفيه تضاد بين (الرُّوحِ وَالْبَدَنِ) يبرز المعنى ويقويه.
سؤال وجواب
س- ما أفضال الوطن علينا ؟
ج- فيه الأهل والأصحاب ، والذكريات الرائعة ، والتاريخ المجيد ، والدين القويم ، ومعاهد العلم التي تنمي العقول ، وعلى أرضه نعيش آمنين ، وتحن له الأرواح.
مناقشة الأفضل

س1 : ما فضل الوطن على أبنائه ؟
س2 : لماذا يحب الناس أوطانـهم ؟
س3 : ما واجب الأبناء تجاه الوطن ؟
س4 : كيف يُعلي المواطنون من قدر الوطن ؟
س5 : بمَ يدعو الشاعر لوطنه ؟
س6 : ما علاقة الإيمان بحب الأوطان ؟
س7 : بمَ نشعر إذا اغتربنا عن الوطن ؟ ولماذا ؟
8 ـ قال الشاعر :
وَقَاكَ الله ُيَا وَطَنِـــي مِنَ الآفَاتِ وَالْمِحَــنِ
وَصَانَكَ يَا حِمَــى الإ سْلامِ مِنْ شَرٍّ وَمِنْ فِتَنِ
فِدَاؤُكَ مُهْجَتِي أَبَــدًا وَلَسْتُ أَمُنُّ بِالثَّمَــنِ
أ ـ هات مرادف " وقاك " ، ومضاد "صانك " ،وجمع "مهجتي " ،ومفرد "المحن ".
ب ـ اشرح الأبيات ، ثم ضع لها عنوانا مناسبا .
ج ـ ما الجمال في قوله : "يا حمى الإسلام" ؟
د ـ ما المراد بقوله : " وَلَسْتُ أَمُنُّ بِالثَّمَــنِ " ؟
9 ـ قال الشاعر :
سَأَبْنِي مَجْدَكَ الْعَــالِي قَوِيمِ النَّهْجِ وَالسُّنَــنِ
أُحِبُّكَ سَيِّدًا حُـــرًّا عَظِيمَ الشَّأْنِ يَا وَطَنِـي
فَفِيكَ أَوَاصِرُ الْقُــرْبَى وَطِيبُ الأُنْسِ وَالسَّكَنِ
أ ـ هات مرادف " مجدك " ، ومضاد "سيدا " ، وجمع "الشأن " ، ثم ضع مفرد "أواصر" في جملة من تعبيرك.
ب ـ ما الذي يعبر عنه الشاعر في الأبيات ؟ وما رأيك فيه ؟
ج ـ ما الجمال في قول الشاعر : "سأبني مجدك العالي" ؟
د ـ " مَجْدَكَ الْعَالِي "- " مَجْدَكَ الْغالِي" أي التعبيرين أجمل ؟ ولماذا ؟
10 ـ قال الشاعر :
وَفِيكَ رَوَائعُ الذِّكْـرَى تُسَطِّرُهَا يَـدُ الزَّمَـنِ
وَفِيكَ الدَّينُ والتَّقْـوَى وَنُورُ الْعِلْمِ وَالْفِطَــنِ
وَظِلُّكَ مَوْئِلِي الْغَـالِي وَمَهْوَى الرُّوحِ وَالْبَدَنِ
أ ـ اختر مما بين القوسين الإجابة الصحيحة :
- مرادف " تسطرها " : ( ترصها – تكتبها – تخططها ).
- مضاد " التقوى " : ( القرب – البُعد – الفسق ).
- جمع "الدين" : ( الأديان – الديون – الديانات ).
- مفرد " الفطن " : ( الفطنة – الفاطن – الفطين ).
ب ـ اشرح الأبيات ، مبينا قيمة الوطن في نفس الشاعر.
ج ـ ما سر الجمع بين : " الرُّوحِ وَالْبَدَنِ " ؟
د ـ ما المراد بقوله " وَظِلُّكَ مَوْئِلِي الْغَـالِي " ؟
................................................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عرض نص للصف الأول الإعدادى من كتاب " الأفضل "
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» رينو تدخل تعديلات على سيارتها "لاغونا"
» فيديو - الكاميرا ترصد أسرار القمة.. الصقر يكافئ بركات وثورة "العميد" حاضرة بقوة
» قضية فتاة "الباندا" تفتح ملف الانتهاكات ( قضية شغلت الرأي العام )ونريد مناقشتها
» >>>>>كريم مأمون يتألق فى بطولة "رولان جروس" الدولية للتنس <<<<<
» تامر حسني: "نور عيني" ليس ردا على رفض دياب خطبة ابنته

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صحوة الشباب :: كتاب الأفضل :: كتاب الأفضل فى اللغة العربية :: كتاب الأفضل فى اللغة العربية للمرحلة الإعدادية-
انتقل الى: